إنجاب سيدة لتوأم من رجلين مختلفين

أنجبت امرأة توأما من أبوين مختلفين، وتم اكتشاف هذه الحقيقة، بعد إجراء فحوص الحمض النووي.

وحسب صحيفة “ديلي ميل”، فإن المرأة الصينية التي أنجبت مولودين ذكرين، اعترفت بعد افتضاح أمرها، بأنها خانت زوجها وأقامت علاقة جنسية عابرة مع رجل آخر.

وقد تبينت الحقيقة حين قصد الزوجان محطة تابعة للشرطة حتى يقوما بتسجيل التوأم، وعندها طولبا بإجراء فحوص الحمض النووي، حتى يثبتا أبوية الرضيعين.

وكان الزوج الذي يقيم في مدينة شيامين جنوب شرق البلاد، قد لاحظ أن أحد الصبيين التوأم لا يشبهه، وحين حصل على النتائج  تفاجأ بالنتيجة الصادمة.

وأحس الزوج بحالة من الغضب الشديد بعد اطلاعه على النتائج، ثم واجه زوجته التي حاولت أن تنكر في البداية، لكنها اعترفت بإقامة علاقة جنسية عابرة مع رجل آخر.

كما أكد الزوج أنه سيكون سعيدا بتربية ابنه الحقيقي، على عكس الرضيع الآخر فهو غير مرحب به، حسب قوله.

ويحصل هذا النوع النادر من الحمل، حين تقيم المرأة علاقة جنسية مع رجلين مختلفين قبل تلقيح البويضة أو بعدها في غضون يومين اثنين، لكن احتمال هذه الظاهرة ضئيل جدا بحسب خبراء.