“الجزائر وجمهورية الكرتون بانت اللعبة”..اعتراف أمريكا بالصحراء المغربية قرار سيادي و لا عزاء للحاقدين 

في الوقت الذي يعبر فيه “جو بايدن” وفريقه بشكل صريح لا لبس فيه – وهو الذي تربطه بالمغرب علاقات وطيدة تمتد لعقود من الزمن – عن مغربية الصحراء، يصر النظام العسكري الجزائري على ترويج المغالطات والأكاذيب الرخيصة، عبر إعلام كرتوني مهزوز.

الجزائر ومعها جمهورية الموز الكرتونية، وبعد فشلها الذريع في الدبلوماسية والسياسة الخارجية والداخلية – البارحة واليوم وغذا- ثم فشل عسكري وفشل إعلامي، تحاول الاصطياد في الماء العكر، عبر شطحات بهلوانية تضحك الكبير قبل الصغير، عبر “بروباغندا “رخيصة على شاكلة إعلام “غوبلز” مساعد هتلر السابق و وزير الدعاية النازي.

إعلام الوهم في الجزائر أصبح يترقب صباحا مساء، وقت تنصيب “بايدن” لعله يشطب على قرار الاعتراف التاريخي الأمريكي، بسيادة المغرب على صحرائه، فلما سقط في أيديهم، توجهوا صوب موقع البيت الأبيض، وبعد تصفحهم له عثروا على كنز ثمين لعله ينسيهم الكبوات المتلاحقة داخل وخارج الجزائر، كان آخر ثمارها إقالة رئيس المخابرات.

الكنز المزعوم مفاده أن الإدارة الأمريكية قامت بحذف قرار الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء من الموقع الرسمي للبيت الأبيض! ياسلام !

ومتى كانت القرارات المصيرية الرسمية، تؤخذ من المواقع الافتراضية وليس من القنوات الرسمية والدبلوماسية؟؟ !

 وحتى نريح الأشقاء هناك نوضح لهم ما يلي:

أنه وبعد تولي الرئيس الجديد للمنصب، ودخول البيت الأبيض، فأول شيء يقوم به الفريق الجديد، هو تحيين كل القرارات والأنشطة الرئاسية السابقة على الموقع الرسمي، ليتم نقلها إلى موقع رسمي آخر تابع للبيت الأبيض دائما…يحمل اسم الرئيس المنتهية ولايته، 

وهكذا تنتهي الحكاية !

و في انتظار حكايات أخرى…نتمنى عليكم ترجيح العقل والحكمة على المصالح الضيقة، وأن تعلموا أن الرهان على الوهم…رهان خاسر، أما الرهان الرابح فهو الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، دون ذلك أوهام و أضغاث أحلام سرعان ما تتتبخر.