الكعبي بصورة مثيرة مع بنعطية في نوبة ضحك أمام حمد الله

فتح أيوب الكعبي، لاعب هيبي فورتين الصيني، باب الأزمات من جديد داخل معسكر أسود الأطلس استعدادًا للمشاركة في كأس الأمم الأفريقية، وأثار جدلًا واسعًا بين الجماهير المغربية.

ونشر اللاعب المستبعد من قائمة الأسود، صورة على صحفته الرسمية وهو يعانق المهدي بنعطية وأمامهما عبد الرزاق حمد الله، الذي غادر المعسكر التدريبي مؤخرًا وفجر مشكلة كبيرة بسبب تجاهل اللاعبين له.

وكتب الكعبي على الصورة عبارة” السعادة”، ليثير ردود فعل جماهير الأسود والتي سارت في اتجاه انتقاد واستهجان ما قام به الكعبي، رافضة حالة الانقسام التي يشهدها معسكر المنتخب قبل الحدث القاري، الذي تستضيفه مصر خلال الفترة من 21 يونيو الجاري وحتى 19 يوليو المقبل.

وكرر الكعبي ما فعله زميله فيصل فجر، أمس الجمعة، حين نشر مقطع فيديو وهو يرقص على إيقاعات موسيقية رفقة نبيل درار في وقت كانت أجواء الأسود مشتعلة بسبب أزمة حمد الله.

وتعمد الكعبي نشر الصورة مع بنعطية بنفس القميص وهما يضحكان وأمامهما حمد الله بقميص مغاير وبملامح متجهمة، للتأكيد على أنه رغم إقصائه من قائمة الكان إلا أنه يدعم المنتخب المغربي.

ظروف مغادرة حمد الله لمعسكر الأسود نتيجة شعوره بالعزلة وعدم الترحيب به من طرف بعض اللاعبين وهو ما تأكد لاحقًا على عكس بلاغ االجامعة الملكية المغربية لكرة القدم الذي أكد إصابته لينفي اللاعب ذلك في وقت لاحق.