فضيحة.. إمام مسجد بطنجة متهم باغتصاب أربع قاصرات

أوقفت مصالح للدرك الملكي بطنجة بولاية طنجة، اليوم الخميس، إمام مسجد في عقده الرابع، بأمر من النيابة العامة باستئنافية طنجة، وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية في إطار البحث القضائي في قضية هتك عرض أربع فتيات قاصرات نتج عنه افتضاض بكارة إحداهن، علما بأن النازلة تعود فصولها الأولى عندما كانت الفتيات القاصرات الأربع يتعلمن حفظ القرآن في الكتاب الذي كان المعني بالأمر يشرف عليه، وكانت أعمارهن حينها لا تتجاوز 5 سنوات.

وقد تم فتح الملف بناء على شكاية (رقم 101) توصلت بها النيابة العامة باستئنافية طنجة من أولياء أمور الفتيات الأربع، اليوم الخميس، وهو الملف الذي تبتنه الجمعية المغربية لحقوق الإنسان. وبينما أنكر المشتكى به خلال الاستماع إليه من قبل الدرك الملكي الاتهامات الموجهة إليه من خلال الشكاية المشار إليها، أكد المشتكون أن المعني بالأمر المشتكى به استغل ثقة السكان وأقدم على استغلال براءة الفتيات القاصرات بصفة مستمرة والتغرير بهن، واللواتي إحداهم تبلغ حاليا 17 سنة والتي تعرضت لافتضاض بكارتها.