كورونا.. الساكنة السطاتية تستفيق على وقع بؤر عائلية

استفاقت ساكنة مدينة سطات على وقع قرار السلطات المحلية ولجنة اليقظة الوبائية القاضي بإغلاق تطويق بعض أزقة حي سيدي عبد الكريم الشعبي بعد ظهور بؤر عائلية.

السلطات المحلية بررت إقدامها على هذا الإجراء المتشدد بتعزيز إجراءات حالات الطوارئ الصحية.

وقد لاحظت الساكنة إقامة ونصب سدود وحواجز حديدية على مستوى مداخل ومخارج بعض الأزقة بحي سيدي عبد الكريم المعروف بـ “دلاس”، وذلك لمنع التنقل بينها بشكل كلي ولتفادي انتشار فيروس كورونا المستجد/كوفيد -19.

وأضافت المصادر نفسها أن هذه الإجراءات الاحترازية تأتي نظرا لعدم تعامل أغلب سكان الحي المذكور بشكل جدي مع الظرفية الراهنة التي تعيشها البلاد بسبب انتشار الفيروس التاجي، إضافة إلى الارتفاع السريع الذي عرفته مؤخرا مدينة سطات في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا، حيث سجلت أرقاما مرتفعة خلال الأسبوعين الماضيين تجاوزت 800 حالة مؤكدة.