مطالبات بوقف إشهار للحفاضات “عنصري”

أثار إعلان خاص بحفاضات الأطفال، يُعرض على شاشة القنوات المغربية، جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي، بسبب ما اعتبروه “عنصرية” في حق الأطفال ذو البشرة السمراء.

 ويعتمد الإشهار على أطفال بمختلف ألوان البشرة يلعبون  كرة القدم، إلا أن أصحاب البشرة البيضاء يفوزون بالمباراة بينما يسقط الطفل الأسمر ويبدأ بالبكاء.

وحسب بعض النشطاء فإن الإعلان ينشر أفكار “الحكرة والعنصرية من حيث لقطاته التي أظهرت سقوط الطفل الأسمر دون غيره كونه يرتدي حفاضات ثانية غير تلك التي يتم الترويج لها”، مطالبين بإيقاف ذلك الإعلان لأنه “لا يمثل الإنسانية، ويشجع على ترسيخ العنصرية اتجاه ذوي البشرة السمراء” حسب تعبيرهم.