ميسور: مصرع قائد الدرك في حادث مأساوي

عُثر، صبيحة اليوم الخميس، على جثة قائد المركز الترابي للدرك الملكي سكورة أمداز (ميسور)، صريعا داخل سيارته التي تعرضت لأضرار كبيرة، إثر حادث سير مروع. وهوت السيارة التي كان يقودها قائد قائد المركز الترابي للدرك الملكي، إثر انحرافها عن مسارها بأحد المنعرجات الوعرة بمدخل مركز جماعة سكورة أمداز على الطريق المؤدية نحو إقليم صفرو.

وتسرب القلق إلى عائلة الضحية (45 عاما) وزملائه في العمل، بسبب انقطاع الاتصال به، قبل أن يتم العثور عليه، صباحا، خلال عملية البحث عنه.

وكان الضحية الذي ينحدر من مدينة سلا، و الأب االأب لثلاثة أطفال، قد التحق مؤخرا بمقر عمله الجديد على رأس المركز الترابي للدرك الملكي سكورة أمداز قادما إليه من إقليم شفشاون.