هذه حقيقة تمرد إسماعيل الحداد على الوداد

أثار تخلف نجم الوداد البيضاوي، إسماعيل الحداد، عن رحلة الفريق صوب السودان لمواجهة المريخ، في ذهاب دور الـ32 لكأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال، العديد من ردود الأفعال، بشأن ما تردد عن تمرد اللاعب على إدارة النادي، ورغبته في الرحيل إلى الخارج.

أما إدارة الوداد، فأرجع هذا الغياب لأسباب إدارية، دون تقديم المزيد من الإيضاحات.

وتواجد الحداد في ملعب تدريبات الوداد، اليوم الأربعاء، ليجري مرانه منفردا، وبعدها التحق بالرديف ليحافظ على لياقته.


وهذا بينما نفى مسؤول بالنادي البيضاوي، كل ما راج عن تمرد الحداد، مضيفا أنه مؤهل للعب قاريا وعربيا، وأنه سيكون حاضرا في مباراة الفريق أمام نواذيبو الموريتاني، في دوري أبطال إفريقيا، يوم 15 من الشهر المقبل.

وورغم ذلك لم يخف المسؤول، وصول العديد من العروض الخارجية المهمة للحداد، مؤكدًا أن هذا الأمر ليس جديدًا على اللاعب، الذي يستقبل مثل هذه العروض للموسم الثالث تواليًا، مشيرًا إلى أن الأخير مرتبط بعقد مع الوداد حتى عام 2022، وينبغي عليه احترامه.