هيئة حقوقية تستنكر جريمة “الملاح”

شجبت الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان، العمل الشنيع الذي تعرضت له شابة في عمر الزهور من طرف وحش آدمي أقدم على اغتصابها ثم قتلها.

وذكّر بيان الهيئة الذي توصلت الأنباء تيفي بنسخة منه “بواقعة الاعتداء على  الشابة حنان بمدينة الرباط و الموثق بفيديو تناقلته  مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وهي تتعرض للاغتصاب والتعذيب من طرف أحد الوحوش اللاآدمية بطريقة جد شاذة مستعملا قنينات  وهو يتلذذ بتعذيبها وسماع صراخها وهي تتوسل إليه ليتركها، دون أن تجعله تلك التوسلات يتراجع عن أفعاله أو تحرك فيه أية مشاعر، بل ختم جريمته الشنعاء و اللانسانية بأن أجهز عليها بواسطة مطرقة على مستوى الرأس، مما أفضى إلى موتها بعد أن ظلت أيام قليلة بالمستشفى”.

وطالبت الهيئة نفسها، العدالة المغربية ” بإنزال أشد العقوبات على الجاني ومن ساعده، حتى يكونوا عبرة لأمثالهم، تفعيلا وانسجاما مع كل التوجهات سواء الوطنية أو الدولية، والتي جاءت بها جميع المواثيق والاتفاقيات الداعية لمناهضة  جميع أشكال التمييز ضد المرأة وعلى رأسها إعلان القضاء على العنف ضد المرأة”.