إلزام مدرسة خاصة الآباء بدفع المصاريف يدفع العشرات “للاحتجاج” بالبيضاء

فاجأت مؤسسة للتعليم الخصوصي بالدار البيضاء، آباء وأولياء التلاميذ بضرورة أداء الواجبات الشهرية، مما جعل الأمر يؤجج غضبهم وإحتجاج أمام مقر المؤسسة.

وانتقد عدد من أولياء التلاميذ اليوم الإثنين حسب ما عاينه موقع “الأنباء تيفي ” ، جشع المؤسسة التي لم تراع الظرفية الصعبة التي تمر منها العديد من الأسر، التي أصبح همها الوحيد هو توفير ضروريات الحياة وانتظار ما ستحمله الأيام المقبلة في ظل مواصلة الفيروس للانتشار، وهو ما ستكون له لا محالة انعكاسات اقتصادية واجتماعية من الصعب توقعها في الوقت الراهن.

وأكد أولياء التلاميذ ، أن العديد من الأباء توقفوا عن العمل بسبب الجائحة أو تم تخفيض أجورهم بسبة 50 في المائة، وهذا مايصعب في مهمتهم بأداء واجبات المدرسية.

و أضاف أولياء التلاميذ أن إدارة الؤسسة ترفض فتح باب الحوارمع الأباء و تصر على أداء الواجبات الشهرية.