الأعرج يرفع قيمة الدعم الموجه للفرق المسرحية

عقد وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج، أمس الأربعاء، لقاء مع النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية، والفيدرالية المغربية للفرق المسرحية المحترفة، وذلك لتدارس ملف الدعم الموجه للفرق المسرحية، بعد أن انتقدت النقابة نتائج الدعم المسرحي لموسم 2019، التي تهم مجالات دعم التوطين ودعم الإنتاج والترويج ودعم الجولات المسرحية.

وحسب بلاغ مشترك للنقابة المغربية لمهني الفنون الدرامية والفيدرالية المغربية للفرق المسرحية المحترفة، أن وزير الثقافة، التزم خلال اللقاء بالرفع من قيمة المبالغ في جميع مجالات الدعم، توطينا وإنتاجا وجولات مسرحية.

وأضاف البلاغ ما اعتبره “تأخر لجنة الدعم غير المفهوم في الإعلان عن نتائج أشغالها”، إضافة إلى “تقليص عدد المشاريع المستفيدة من دعم التوطين بالمقارنة مع السنوات الفارطة، وهزالة المبالغ المخصصة للمشاريع المنتقاة من طرف لجنة الدعم في مجال التوطين بالنظر إلى حجم دفاتر التحملات وما تتطلبه من مصاريف باهظة وثقيلة”.

كما عبر البلاغ عن رفضه المطلق “للمبالغ المرصودة للمشاريع المدعمة التي تنم عن نقص في تقدير أغلبية أعضاء اللجنة بمسالك العملية الإنتاجية وما تتطلبه من مصاريف تتعلق بمستحقات الفنانين والتقنيين والإداريين وإنجازات الديكورات والملابس والتنقل والتغذية والتداريب وما يتتبع ذلك من متطلبات مادية ولوجيستيكية”.

 وشدد المصدر على أن “المبالغ المعلنة بالنسبة للعديد من المشاريع لا ترقى حتى إلى 50 في المائة من تكلفة الإنتاج والترويج في الحدود الدنيا لأي عمل مهني يراعي كرامة الفنانين وضمان الجودة”.