الشرطة تفك لغز سرقة محلات تجارية بالمعاريف

أحالت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء على النيابة العامة المختصة، صباح اليوم الجمعة 4 دجنبر الجاري، شخصين يبلغان من العمر 30 و33 سنة، كلاهما من ذوي السوابق القضائية وأحدهما مبحوث عنه على الصعيد الوطني في قضايا السرقة، وذلك للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في السرقة باستعمال الكسر.

وكانت مصالح الشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية تعرض محل تجاري بحي المعاريف للسرقة باستعمال الكسر، والتي طالت مبلغا ماليا وحلي معدنية ومتعلقات شخصية وحاسوبا محمولا، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية عن تحديد هوية المشتبه فيهما وتوقيفهما بعد مرور وقت وجيز عن ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وقد مكنت عملية التفتيش المنجزة بمنزل أحد المشتبه فيهما عن حجز حاسوب وهاتف محمول وألبسة يشتبه في كونها من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

هذا وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالتهما على العدالة صباح اليوم الجمعة.