المحمدية: إيمان صبير تفشل في عقد دورة أكتوبر

جرى تأجيل أشغال دورة أكتوبر لمجلس جماعة المحمدية، للمرة الثانية، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.       

وأعلنت إيمان صبير رئيسة المجلس الجماعي (البيجيدي)، تأجيل الدورة، حيث لم يحضر جلسة يومه الاثنين، سوى ستة مستشارين من أصل 47 ، بينما حضر في الجلسة الأولى 12 مستشارا.

 

 

وينص القانون على أنه في حال عدم اكتمال النصاب القانوني يعاد إرسال استدعاء ثاني في أجل لايقل عن ثلاثة أيام، على أن تعقد الدورة في المرة الثالثة بمن حضر.

ومنذ انتخابها على رأس المجلس الجماعي للحزب، خلفا لزميلها السابق حسن عنترة، تعاني صبير من معارضة قوية، حيث يتهم فيه بعض المستشارين المكتب المسير للمجلس بإقصائهم وعدم إرسال استدعاءات حضور أشغال الدورة.

 

 

ويتضمن جدول أعمال المجلس مجموعة من النقط من بينها الدراسة والمصادقة على مشروع الميزانية المالية برسم سنة 2021، الدراسة والمناقشة على كناش التحملات الخاص بالتدبير المفوض لخدمة حمل وجر السيارات والدراجات والآليات.

بالإضافة إلى التداول والمصادقة على طلب جماعة المنصورية للانضمام إلى مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء”، ثم التداول والمصادقة على برمجة جزء من الفائض المالي الناتج عن تنفيذ ميزانية سنة 2019.