المقاهي الثقافية المغربية تطلق حملة تحسيسية ثانية ضد فيروس كورونا

شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب تطلق كبسولة تحسيسية ثانية من أجل المساهمة الجماعية في الحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، وذلك بمشاركة فنانين وكتبا ومبدعين.

وجاء في بلاغ للشبكة أن هذه الكبسولة التحسيسية التي أنتجت بتعاون مع المديرية الإقليمية لقطاع الثقافة بالقنيطرة، تأتي في إطار الحملة التضامنية التثقيفية والتحسيسية التي سبق وأطلقتها انخراطا منها في مواجهة تداعيات جائحة كورونا وانسجاما مع أفقها الثقافي المشجع للقراءة والمدعم للكتاب، تحت شعار “قرا كتابك وبقا فدارك”.

وحسب ما جاء في البلاغ، أن هذه الكبسولة التحسيسية تدعو المواطنين إلى الالتزام بالحجر الصحي وتوصيات السلطات الصحية، حتى تعود الحياة إلى مجراها الطبيعي في أقرب الآجال الممكنة.

وشارك في هذا العمل التحسيسي كتاب وفنانون ومبدعون من ضمنهم أنور الجندي، وفضيلة بنموسى، ومحمد الغاوي، مصطفى مزواق، ونصر مكري، لطيفة أحرار، وأمين ناسور، وعبد الحق بلمجاهد، وفريد الركراكي، ودليلة ناصر، وشهرزاد الركينة، ومحمد المنصوري الإدريسي.