ترويج الكحول يقود فتاة إلى المحكمة

أحالت مصالح الدرك الملكي، بالمركز الترابي سيدي جابر، إقليم بني ملال، أمس الخميس 22 الجاري، عشرينية بشبهة الفساد والمساعدة، في ترويج ماء الحياة، على أنظار العدالة بالمحكمة الابتدائية ببني ملال.

 

وحسب بعص المصادر، تمكنت مصالح الدرك الملكي، بسيدي جابر، بتنسيق مع القيادة الإقليمية، من إلقاء القبض على الفتاة، البالغة من العمر 22سنة، والمنحدرة من نواحي خنيفرة، بدوار بوحجر بجماعة قيادة سيدي جابر، بشبهة مساعدة متهم رئيسي، في صناعة وترويج مسكر الماحيا.

 

وأضافت المصادر ذاتها، أن العملية أفضت إلى حجز حوالي طن من الشريحة المخمرة، وكمية مهمة من “مسكر الماحيا” قابلة للبيع، فضلا عن وسائل عديدة، كانت تستعمل لترويج هذا المسكر بالمنطقة، من ضمنها دراجتان ناريتان.

 

يشار إلى أن، العملية التي أشرف عليها قائد المركز، تندرج في إطار الحملات التمشيطية، التي تقوم بها مصالح الدرك، بمركز سيدي جابر، تفعيلا لاستراتيجية القيادة الإقليمية والجهوية، في محاربة مختلف الظواهر، التي تتسبب في وقوع الجريمة.