دعوى قضائية ضد “ديزني” و”سي بي إس” بتهمة التستر على التحرش الجنسي


أعلن مسؤولون في وزارة العمل العادل في ولاية كاليفورنيا الأميركية، أمس الثلاثاء، رفع الوزارة دعوى قضائية ضد شركتي “ديزني” و”سي بي إس” بتهمة التستر على تحرش جنسي طال مشاركين ذكور في مسلسل “كريمينل مايندز”

وقالت الوزارة في بيان صادر عنها، إن “الدعوى تدّعي كذلك أن فريق الإنتاج التنفيذي كان على علم بالسلوك غير القانوني هذا وتغاضى عنه، إذ طرد أكثر من عشرة رجال قاوموا مضايقات المصور السينمائي سانت جون”.

واستبعد سانت جونز من العرض بعدما نشرت مجلة “فراييتي” مقالا في 2018 يفصل تلك المزاعم.

وبدأت الوزارة التي تطبق قوانين الحقوق المدنية في كاليفورنيا بما في ذلك التحرش في مكان العمل، تحقيقها في مارس من العام الماضي، وتسعى الآن إلى تعويض الضحايا.

وبالإضافة إلى مقاضاة استوديوهات “ديزني” العملاقة، أوردت الدعوى القضائية أيضاً أسماء العديد من المنتجين المدعى عليهم.