رشيد الإدريسي ينتقد “الكاميرا الخفية”

 بعد الهجوم الذي تعرضت له “الكاميرا الخفية” المغربية، التي تعرض خلال شهر رمضان، من طرف الفنان سعيد الناصيري والباحث في علم الإجرام رشيد المناصفي.

انتقد العديد من نشطاء المواقع الاجتماعية “الكاميرا”، التي تبث على القناتين الأولى والثانية، متهمين إياها ب”استغباء” الشعب واختلاق مشاهد كاذبة وممثلة، وعدم احترام ذكاء المشاهد.

بدوره انتقد المنشط الإذاعي والتلفزي رشيد الإدريسي “الكاميرا الخفية”، حيث كتب في تدوينة على حسابه الشخصي على إنستغرام : “حشومة تبيع صورتك بـ 10 آلاف درهم وتضحك على عباد الله للي داروك نجم”، ويقصد بذلك المشاركين في حلقات هذا البرنامج، واصفا إياه (البرنامج) ب “كاميرا البؤس”.