شركتان لتدبير قطاع النظافة بالبيضاء

 تسلمت كل من شركة “ديرشبورغ” و”أفيردا” تدبير قطاع النظافة بمدينة الدار البيضاء وفق دفتر تحملات جديد ، في فترة تتحدد في سبع سنوات.

وستستخدم الشركتان  شاحنات تجميع النفايات المجهزة برقائق GPS والحاويات التي تتوفر على شريحة إلكترونية، ومعدات جديدة للتحكم في خدمات المندوبين، لتسهيل العثور على الصناديق لمخصصة بالنفايات في حالة السرقة، كما ستتم زيادة عدد الموظفين والعاملين في قطاع النظافة بنسبة 50 في المائة.

وقد حددت الميزانية المخصصة لعقود التدبير المفوض الجديد   893.000.000.00 درهم سنويا، دون احتساب الرسوم.

دفتر التحملات الذي وقع مع الشركتين، كان هذه المرة خاصا بكل عمالة على حدة، ، وينص دفتر التحملات على جمع النفايات من 10 ليلا إلى 6 صباحا.

يشار الى أن شركة “ديرشبورغ” الفرنسية  ستعمل على تدبير القطاع بكل من مقاطعات أنفا، سيدي بليوط، المعاريف، مرس السلطان، الفداء، مولاي رشيد وبنمسيك.

أما شركة “أفيردا” اللبنانية فستعمل على تدبير القطاع بمقاطعات الحي الحسني وعين الشق، والصخور السوداء والحي المحمدي، وسيدي البرنوصي وسيدي مومن وعين السبع.

وركزت عقود التدبير المفوض الجديدة، على التزام بالنتائج، وتحسين جودة الخدمات، والجمع الليلي، وإطلاق الفرز ثنائي التدفق، وكذا تهيئة نقط للتجميع، وتجهيز بعض المناطق، بحاويات تحت أرضية، مع المراقبة المعلوماتية، الفورية، بهدف تحسين جودة الخدمات لفائدة سكان الدارالبيضاء.