شماليان يحاولان إغراق أسفي بطن من “الحشيش”

حاول شخصان ينحدران من المناطق الشمالية إغراق مدينة أسفي بكمية من المخدرات، إلا أن مصالح الدرك الملكي تمكنت، يوم أمس الجمعة، من توقيفهما وبحوزتهما كمية كبيرة من هذه الممنوعات، قدرتها مصادر محلية في طن من مخدر الشيرا.

وأفادت المصادر بأن هذه العملية الأمنية للدرك الملكي، تمت على مستوى الطريق الرابطة بين “حد لمشرك” بالجماعة القروية أولاد سلمان ومنتجع الصويرية القديم، شمال مدينة أسفي.

وأضافت المصادر أن كمية المخدرات المحجوزة كانت مخبأة بعناية ومحملة في سيارة من نوع “بيكاب”.

وقد فتحت مصالح الدرك الملكي ذاتها ملفا للبحث حول هذه العملية، وذلك بإشراف مباشر للقائد الجهوي والكومندار رئيس السرية، من أجل تحديد امتدادات محاولة إغراق مدينة أسفي والمناطق المجاورة بمخدر الشيرا، وخصوصا على بعد أيام من حلول شهر رمضان المبارك.