صدور الحكم في حق هاتك عرض ابنة أخيه

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، أخيرا، متهما بـ10 سنوات سجنا، بعد متابعته من قبل الوكيل العام للملك بالمحكمة نفسها، من أجل جناية هتك عرض قاصر يقل عمرها عن 18 سنة ممن له سلطة عليها، طبقا للفصلين 485 و487 من القانون الجنائي.
وجاء إيقاف المتهم من قبل الضابطة القضائية للدرك الملكي بأولاد افرج، بعد توصلها بشكاية من والدة الضحية، أكدت فيها أن ابنتها تعرضت لهتك عرضها من قبل عمها، بعد أن أغراها بمنحها هاتفه المحمول، وقد سردت الفتاة على أمها الواقعة بعدما لاحظت حدوث تغيرات نفسية عليها.
واستمعت الضابطة القضائية للمتهم، و أفاد هذا الأخير أثناء التحقيق معه من لدن الظابطة القضائية، أنه تعرض لهتك عرضه وهو صغير، وظل يعاني أزمة نفسية، وخلال مباراة لكرة القدم، ذكره أحد الحاضرين بمأساته، فأصيب بنوبة عصبية وقرر الانتقام من المجتمع. وأضاف أنه وجد بنت أخيه أمامه، فمنحها هاتفه المحمول وشرع في استغلالها بلمس أعضائها الحميمية.