طلبة يبتكرون تطبيقا مجانيا لترسيخ الوعي بأهمية غسل اليدين

خلق طلاب جامعيون بجامعة “الحسن الثاني” في الدار البيضاء الحدث عندما أطلقوا تطبيقا مجانيا لتذكير المواطنين بأهمية غسل اليدين من حين إلى آخر بهدف تجنب الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، ويدرس الطلبة في السنة الثالثة في شعبة التسيير بالجامعة المذكور.

ونجحت مبادرة الطلبة في دفع العديد من المواطنين لتحميل التطبيق 1000 مرة في غضون ثلاثة أيام، الشيء الذي يدل على وعي الناس بأهمية غسل اليدين لتفادي الإصابة بالعدوى.

وكشف الطالب محمد شكر الله، الذي ساهم رفقة زملائه الطلاب في إنجاز التطبيق أن المشروع تم تحت إشراف الأستاذ سعيد تمار، وهو ثمرة تعاون مجموعة من الطلبة الذين أرادوا المساهمة بشكل إيجابي في ظل الأزمة التي يمر منها المغرب بسبب فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) .

وأوضح أن التطبيق يحمل اسم “clean hands” وبعد تحميله يقوم بتذكير صاحب الهاتف عبر إرسال إشعارات من حين إلى آخر، بغسل يديه والطريقة الصحيحة للقيام بذلك.

وأكد الطالب أن عائدات التطبيق سيتم التبرع بها إلى صندوق تدبير جائحة كورونا، وهي طريقة للتعبير عن تضامنهم مع بلدهم في ظل هذه الأزمة الخطيرة.

وتعد عملية غسل اليدين إحدى الطرق الأكثر نجاعة لمنع أصناف كثيرة من التلوثات والأمراض في البيت، وأماكن العمل، والحضانات النهارية، ورياض الأطفال، والمدارس والمستشفيات، وتمنع اليدان النظيفتان انتقال البكتيريا والفيروسات من شخص إلى آخر وبين أفراد المجتمع.