في أقل من أسبوع.. كورونا يقتل طبيب إنعاش ووالدته بمراكش

تسبب فيروس كورونا المستجد، اليوم الأحد 18 أكتوبر الجاري، في وفاة طبيب بقسم الإنعاش بمستشفى الرازي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمدينة مراكش، وذلك إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

 

وحسب مصادر موقع الأنباء تيفي، فإن الأمر يتعلق بطبيب إنعاش كان يشتغل قيد حياته بمصحة الشرف بمدينة مراكش، حيث ظهرت عليه مؤخرا أعراض الفيروس، ليتدهور وضعه الصحي بشكل خطير خلال الأسبوع الاخير، مما تطلب إدخاله قسم الانعاش بمستشفى الرازي، إلا أن ذلك لم ينقذه من الفيروس الفتاك، حيث لفظ صباح اليوم ما تبقى من أنفاسه.

وتجدر الإشارة إلى أن والدة المعني بالأمر، بدورها توفيت قبل أسبوع من الآن، جراء إصابتها بكوفيد 19، حيث فارقت الحياة بقسم الإنعاش.