في عز أزمة كورونا ..التجميل في الهواء الطلق بأحد شوارع البيضاء

شهد شارع أفغانستان التابع لمنطقة الحي الحسني بالدارالبيضاء خلال الأيام الأخيرة بعض المظاهر الخطيرة وغير المقبولة .

و عاين موقع “الأنباء تيفي” و خاصة بعد رفع إطار الرفع التدريجي للمنع الذي صاحب انطلاق فرض حالة الطوارئ الصحية، بعد محترفات التجميل “العشوائي” الممارس على قارعات الشوارع، إلى استئناف “عملهن” رغم استمرار العمل بحالة الحجر الصحي.

نساء ممن يتحدرن من دول إفريقيا جنوب الصحراء، اللواتي يحترفن عمليات تجميل النساء في الشارع العام يستقبلن العشرات من السيدات من أعمار مختلفة خاصة مع إغلاق صالونات التجميل .

نساء يقمن بتجميل الحواجب وصباغة الأضافر على قارعة الطريق في غياب تام لشروط التباعد الإجتماعي المفروضة أبرزها وضع الكمامة ، فقد تجد المزينة و طالبة الزينة دون كمامة مما قد يزيد من فرضية نقل العدوى بينهم .

رافضي هذه المظاهر طالبوا بوقف هذه المظاهر العشوائية التي سادت شوارع مقاطعة الحي الحسني مباشرة بعد يوم عيد الفطر و كذالك بالتدخل من اجل فرض احترام الحجز الصحي خاصة في هذه المرحلة المهمة .