محكمة لبنانية تقضي ب15 عاما سجنا في حق فضل شاكر

أصدرت المحكمة العسكرية في لبنان، برئاسة العميد منير شحادة، حكمين غيابيين في حق الفنان البناني فضل شاكر الذي اقترن اسمه بجماعة أحمد الأسير لفترة معينة، الأولى 15 عاما “لمشاركته في أعمال إرهابية جنائية وتقديم خدمات لوجيستية في الأعمال الإرهابية التي اقترفها إرهابيون”، والحكم الثاني محدد في 7 سنوات بالأشغال الشاقة مع تجريده من حقوقه المدنية، إضافة إلى تغريمه 5 ملايين ليرة لبناني أي ما يعادل  29414 درهم، عل خلفية تهمة تمويله لمجموعة الشيخ أحمد الأسير المسلحة والإنفاق على أفرادها وتأمين ثمن أسلحة وذخائر حربية.

 

و يشارإلى أنه  سبق للمحكمة العسكرية أن أصدرت حكمين غيابيين آخرين بحق شاكر، الأول جرى في شهر فبراير من العام 2016، والذي قضى بسجنه خمس سنوات وغرامة 500 ألف ليرة بتهمة التهجم على دولة شقيقة خلال مقابلة أجراها من مخيم عين الحلوة عام 2014.

 

ومنه صرحت المحكمة إن تصريحات شاكر خلال المقابلة، تؤدي إلى “تعكير صلات لبنان بدولة عربية وإثارة النعرات والمس بسمعة المؤسسة العسكرية”.

 

ثم صدرالحكم الثاني ضد شاكر في شتنبر سنة 2017، ضمن قضية “أحداث عبرا”، حيث قضى بسجنه 15 عاما إضافة إلى قيامه بالأشغال الشاقة .