مركز محمد السادس.. حملة تعقيم واسعة شملت مختلف مرافقه

أخضعت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مركز محمد السادس لحملة تعقيم واسعة شملت مختلف مرافقه، تمهيدا لالتحاق جميع مدربي والأطر التقنية للمنتخب الوطني، الذين باشروا عملهم بداية من اليوم.

وارتأت الجامعة تعقيم جميع المكاتب والملاعب والمرافق الأخرى، من مصحة، وفنادق، كإجراء احتياطي تفاديا لإصابة أي مسؤول رياضي بفيروس كورونا، ما قد يتسبب في نقل العدوى لباقي زملائه.

وينتظر أن تباشر الإدارة التقنية الوطنية تنظيم تجمعات تدريبية للمنتخبات الصغرى مباشرة بعد رفع الحجر الصحي في 10 من يونيو المقبل، لمساعدة اللاعبين على استعادتهم لياقتهم البدنية ومستواهم التقني.

وكان مركز محمد السادس قد خضع لإعادة تأهيل كلي، وأصبح يتوفر على أحدث التجهيزات الرياضية والطبية ويعتبر أفضل مركز رياضي في القارة الإفريقية، إذ حظي بإشادة كبيرة من قبل رئيسي الاتحاد الدولي والإفريقي، وباقي رؤساء الاتحادات الكروية الذين تفقدوا مرافقه في زيارات مختلفة.