An employee of French cable production company Acome works at a cable factory in an industrial park connected to a free-trade zone in the Moroccan city of Tangiers on March 13, 2018. - Home only to grazing sheep just a decade or so ago, a stretch of Moroccan coastline near Tangiers is now abuzz as its new port presses full speed ahead towards expansion. (Photo by FADEL SENNA / AFP) (Photo credit should read FADEL SENNA/AFP/Getty Images)

هذه تفاصيل خطة المغرب لتعويض سلع مستودة بمنتجات محلية الصنع

يستعد المغرب لتعويض سلع مستوردة من الخارج بقيمة 4,3 مليار دولار، بمنتجات محلية الصنع، من أجل تشجيع تشغيل اليد العاملة المحلية وعدم استنزاف الاحتياطي الوطني من العملة الصعبة في شراء واردت سلعية يمكن تعويضها بمنتجات محلية.

 

وسارعت الدولة إلى وضع تصورات محفزة أمام الشركات المحلية من أجل تشجيع الصناعة المحلية في ظل تداعيات جائحة كورونا على الاقتصاد الوطني وشبح الانكماش بسبب تزايد العجز التجاري. وبلغت الواردات من الخارج في العام الماضي 49 مليار دولار في مقابل صادرات بقيمة 28,4 مليار دولار.

 

وينتظر مستثمرون محليون تقديم خطة تمويلات من أجل الانخراط في التوجه الاقتصادي الجديد للدولة على مستوى تشجيع الصناعة المحلية وتوفير منتجات بديلة بالسوق الداخلي بدل المنتجات المستوردة بالعملة الصعبة.