وفاة شابة في منزل مفتش شرطة يجره للتحقيق

أحالت المديرية العامة للأمن الوطني، مفتش شرطة التحقيق، وذلك على خلفية وفاة شابة، لاتربطها أية علاقة عائلية به، بمنزله.

ويتعلق الأمر بشابة في سن 32، توفيت مباشرة بعد نقلها إلى المستشفى المحلي بمدينة تازة، نقلت إليه انطلاقا من منزل موظف الشرطة الكائن بنفس المدينة، حيث كانت رفقة رجل الأمن السالف الذكر.

وفتحت المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة تازة بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء أمس السبت، وذلك لتحديد ظروف وملابسات الوفاة المشكوك فيها ومن أجل ذلك تم وضع موظف الشرطة المذكور تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي تشرف عليه النيابة العامة، لتحديد مستوى تورطه في هذه القضية، وذلك بالموازاة مع إيداع جثة الهالكة بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي من طرف لجنة ثلاثية، للكشف عن الأسباب الحقيقية للوفاة. :