ولي العهد يختار متابعة دراسته الجامعية بهذه المدينة

إلتحق الأمير مولاي الحسن، ولي العهد بكلية الحكامة والعلوم الاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة محمد السادس بمدينة بنجرير.

وجرى الإعلان عن إلتحاق ولي العهد بهذه المؤسسة الجامعية، خلال لقاء نظم اليوم عن بعد، حول انطلاق الموسم الجامعي الجديد 2020-2021.

ومن المرتقب أن يتابع ولي العهد مساره الجامعي بالمؤسسة الجامعية المذكورة بعد حصوله على شهادة الباكالوريا بميزة “حسن جدا” في يونيو الماضي.

وتعتمد كلية الحكامة التي التحق بها ولي العهد نمط التعليم عن بعد في أغلب دروسها في الدورة الأولى.
وبذلك يكون الأمير قد اختار السير على نهج والده، حيث كان الأمير سيدي محمد قد التحق بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الخامس بالرباط، بعد أن أنهى الدراسة في السلكين الابتدائي والثانوي بالمعهد المولوي، وحصل على الباكالوريا، في شهر يونيو 1981.

وواصل سيدي محمد الدراسات العليا في الحقوق بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الخامس بالرباط، حيث نال في سنة 1985، الإجازة في موضوع “الاتحاد العربي الإفريقي واستراتيجية المملكة في مجال العلاقات الدولية”. وفي سنتي 1987 و1988 حصل على الشهادتين الأولى والثانية للدراسات العليا في العلوم السياسية والقانون العام بامتياز
وفي يوم 29 أكتوبر 1993، نال شهادة الدكتوراه في الحقوق بميزة مشرف جدا، من جامعة “نيس صوفيا آنتيبوليس” الفرنسية، إثر مناقشته أطروحة في موضوع “التعاون بين السوق الأوروبية المشتركة واتحاد المغرب العربي”.