ألمانيا ترد: قرار المغرب علمنا به عبر وسائل الإعلام ولم يصلنا أي قرار

في أول تعليق على قرار المغرب تعليق جميع الاتصالات مع السفارة الألمانية في الرباط، قالت الخارجية الألمانية إنها علمت بالقرار “من خلال التقارير الإعلامية”.

و بحسب ما نقله موقع قناة دوتشفيله فإنه لا توجد لحد الآن أي اتصالات رسمية بشأن الوضع الحالي، وتصف الخارجية الألمانية على موقعها العلاقات مع المغرب بأنها “وثيقة وودية وخالية من التوتر”.

 وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن “مصدر دبلوماسي رفيع المستوى” أن هذا القرار يرجع إلى رد فعل ألمانيا على قرار الولايات المتحدة في دجنبر الاعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية وكذلك إلى عدم دعوة المملكة إلى اجتماع دولي بشأن ليبيا عقدته برلين العام الماضي.

https://dw.com/de/bericht-marokko-will-beziehungen-zu-deutscher-botschaft-aussetzen/a-56741671

وكانت الخارجية الألمانية قد قالت بعد الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء إنها تؤيد التوصل إلى “حل سياسي عادل ومستدام ومقبول متفاوض عليه تحت رعاية هيئة الأمم المتحدة”، في إشارة منها إلى رفض القرار الأمريكي.

وقالت وزارة الخارجية المغربية، في رسالة وجهتها إلى رئيس وأعضاء الحكومة، إن المغرب قرر “قطع علاقاته مع السفارة الألمانية بالرباط بسبب خلافات عميقة تهم قضايا مصيرية”.

وأضافت الرسالة أن “خلافات عميقة تهم قضايا المغرب المصيرية استدعى قطع العلاقات التي تجمع الوزارات والمؤسسات الحكومية مع نظيرتها الألمانية، بالإضافة إلى قطع جميع العلاقات مع مؤسسات التعاون والجمعيات السياسية الألمانية”.