معرض الفلاحة ينتظر مليون زائر

ستحتضن مدينة مكناس  ما بين 16 الى 21 أبريل الجاري الدورة ال14 للمعرض الدولي للفلاحة بالمغرب (سيام 2019)،تحت شعار ” الفلاحة، رافعة للتشغيل ومستقبل العالم القروي “


وتشكل هذه التظاهرة التي ستنطلق فعالياته غدا الثلاثاء ، ويشارك فيها حوالي 1500 عارضا ينتمون الى 60 دولة، إلى جانب مسؤولين وخبراء، لما لا يقل عن مليون زائر،   مناسبة لجعل هذا الحدث فضاء للذاكرة الفلاحية التي تعكس مراحل تطور النسيج الفلاحي الوطني والابتكارات التي ميزت العالم القروي  و فرصة لعرض الإمكانيات والفرص التي تتيحها الفلاحة المغربية، خاصة لفائدة الشباب والساكنة القروية.  

علاوة على ذلك، فإن دورة هذه السنة تكتسي أهمية خاصة لكونها تنظم مع نهاية تنفيذ مخطط المغرب الأخضر (مخطط المغرب الأخضر في أفق 2020) الذي عززت حصيلته الإيجابية مكانة الفلاحة كمصدر رئيسي للتشغيل.


وتمتد فضاءات المعرض الدولي للفلاحة بمكناس، على مساحة 185 ألف متر مربع تشمل 95 ألف متر مربع مغطاة، ويضم 10 أقطاب موضوعاتية (قطب الجهات، المؤسسات والمستشهرون، القطب الدولي، قطب الطبيعة والحياة، قطب اللوازم والأدوات الفلاحية، قطب المنتجات، قطب الآليات والمعدات الفلاحية، تربية المواشي، المنتجات المحلية والمؤتمرات)، لقاء سنويا بارزا لتسليط الضوء على التقدم الذي أحرزه المغرب في المجال الفلاحي ولتأكيد الدور الحاسم الذي تضطلع به الفلاحة باعتبارها رافعة كبرى للنمو الاقتصادي.  

ويروم المعرض الدولي للفلاحة منذ انطلاقه سنة 2006 تسهيل تبادل الخبرات والتجارب وربط علاقات التعاون بين الفاعلين الفلاحيين والمهنيين مع الاطلاع على آخر المستجدات في الميدان خاصة ما يتعلق بالتكنولوجيات المرتبطة بالفلاحة إلى جانب تحسيس الشركاء بضرورة حماية الموارد الطبيعية والمحافظة عليها.