العرائش.. حكم مخفف لقاتل بسلاح ناري في ليلة ماجنة ووالدة الضحية تنهار داخل المحكمة

انهارت والدة الضحية (أ.ع) (25 سنة) أمام هيأة الحكم بمحكمة الاستئناف بطنجة مباشرة بعد سماعها للقرار الابتدائي، بثلاث سنوات حبسا نافذا، والذي أصدرته محكمة الاستئناف بطنجة، أمس الثلاثاء في حق (هـ.ر)، بعدما أدانته النيابة العامة من أجل القتل الخطأ بواسطة بندقية صيد، وحيازة سلاح ناري بدون ترخيص.

وعبرت والدة الضحية عن استغرابها للحكم الصادر في حق قاتل ابنتها، والذي اعتبرته حكما مخففا لا يرقى إلى درجة خطورة جريمة المرتكبة

كما قضت المحكمة 6 أشهر سجنا نافذا في حق صاحب البندقية الفعلي المدعو (س.ق)، بعدما أدين بتهمة عدم التبليغ عن جناية يعلم بوقوعها، والمشاركة وحمل الغير على الإدلاء بتصريحات كاذبة والسكر العلني والفساد.

وكانت مدينة العرائش قد اهتزت في وقت مبكر من صباح يوم 6 نونبر الماضي، على وقع حادثة دامية راحت ضحيتها الشابة المسماة قيد حياتها (أ.ع) “كوافورة”، بعد إصابتها برصاصة طائشة من بندقية صيد غير مرخصة، داخل إحدى الشقق المفروشة المعدة للكراء، حيث كانت الهالكة وفتاة أخرى تدعى (ا.لـ) رفقة الشابين المدعوين (هـ.ر)، و(س.ق)، في ليلة ماجنة.