بتدخل من العثماني..اليوبي يتراجع عن استقالته

ينتظر أن يشارك محمد اليوبي، مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة في لقاء تنظمه الوزارة حول موضوع “التدخين وكورونا”، بمناسبة اليوم العالمي للتدخين (31ماي). وعلمت “الأنباء تي في” أن اليوبي الذي أعلن للمرة الثانية استقالة شفوية، قبل أن يغلق هاتفه المحمول، تراجع عن قراره بعد تدخل سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة. ويعد العثماني “طرفا” في المشكل القائم بين الوزير خالد آيت الطالب ومحمد اليوبي، مدير مديرية الأوبئة، حيث يعارض رئيس الحكومة تزكية عبد الإله بوطالب، كاتبا عاما لوزارة الصحة. هذا الأخير الذي شغل منصب مدير مديرية المستشفيات والعلاجات المتنقلة، سابقا عينه وزير الصحة في أكتوبر الماضي كاتبا عاما بالنيابة، خلفا لهشام نجمي الذي أعفي من مهامه قبل أسابيع قبل ذلك. ورغم مرور حوالي ثمانية أشهر، مازال رئيس الحكومة يرفض تزكيته في منصب الكاتب العام. بالمقابل ينظر الوزير إلى اليوبي، باعتباره “مسمار جحا” في الوزارة، إذ يرى أنه مقرب من العثماني. ونتيجة لذلك بادر الوزير في أواخر شهر مارس إلى إبعاده عن الندوات الصحفية الخاصة بتقديم مستجدات كورونا بالمغرب حيث كان قرر أن يتكلف رؤساء الأقسام بالوزارة بتقديم المعطيات بالتناوب، لكن استفسار الكثير من المغاربة حول سبب إبعاد اليوبي، اضطره إلى إعادته، قبل أن يتجدد الخلاف من جديد.