بسبب كورونا الستاتي يناشد وزير الثقافة ويحرج المسؤولين “ما دور بطاقة الفنان”

دعا الفنان الشعبي عبد العزيز الستاتي من خلال تدوينته على الفيسبوك ضرورة التفكير في الوضعية الصعبة التي يعيشها الفنان المغربي تزامنا مع فترة الحجر الصحي التي ألزمت كل الفنانين والموسيقين منازلهم، مما كرس وضعا اجتماعيا هشا لاسرهم .

و كتب الستاتي على فايسبوك يقول :” أجد نفسي محرجا وأنا أتقاسم معكم معاناة عريضة واسعة من الفنانين وكل من له علاقة بالفن اليوم نجد أنفسنا أمام سؤال ملح يطرح نفسه بنفسه مادور بطاقة فنان؟ أين هي وزارة الثقافة من أزمة الفنانين ؟ أليس الفنانين أول من قطع قوتهم بعد اتخاذ الإجرائات الإحترازية .

وأضاف :”اليوم وللأسف مرة أخرى بطاقة الفنان والوصيين عليها يخذلون أصحابه فهي ليست إلا ورقة تحمل صورة الشخص وإسمه ، الفنان ميسور الحال كان من السباقين في المساهة في صندوق تدبير الجائحة اللذي أنشأه صاحب الجلالة نصره الله ، ولكن ماذا بشأن الفنانين الآخرين وفرقهم الموسيقية وطاقمهم اللذين يعتمدون على مدخول يومي وغير قار وهو مصدر عيشهم الوحيد”.

و ناشد الستاتي ، ” وزير الثقافة عثمان الفردوس بالتدخل شخصيا لإنقاذ مايمكن إنقاذه لأناس ومواطنيين حقيقين يدخلون الفرحة والسرور لقلوب الشعب بكامله “.

كما خلص الستاتي إلى ضرورة التفكير في اجتماع طاريء لتدارك هذه الازمة وايجاد حلول مناسبة لكل المهنيين الفنانين والموسيقين.