بعد قرار ”الكاف” هذا ما أمر به سلامي لاعبيه

بعد قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، الذي اتخذه بداية الأسبوع الجاري، مدرب الرجاء الرياضي جمال سلامي، بعد ما كشف “الكاف” عن استكمال مسابقة دوري أبطال إفريقيا لهذا الموسم، التي بسبب كورونا توقفت منذ مارس الماضي.

وأكدت مصادر مقربة، أن سلامي، سارع مباشرة بعد إعلان الإتحاد الإفريقي لكرة القدم استكمال منافسات دوري الأبطال, لمطالبة لاعبيه بالانضباط، وبدل مزيد من الجهد خلال تداريب الحجر الصحي، في أفق التحاقهم بالتداريب الجماعي، خلال الأيام المقبلة.

وأوضح المصدر ذاته أن مدرب الرجاء وباستشارة  مساعديه استقر على تعديل البرنامج التدريبي للاعبيه، رغبة منه في زيادة منسوب لياقتهم البدنية، تحسبا لعودتهم الوشيكة للملاعب الرياضية بعد توقف دام زهاء ثلاثة أشهر .

وكان الاتحاد الإفريقي قد وضه سيناريوهين، لاستكمال المسابقة المذكورة، حيث أن التصور الأول يتضمن عودة المباريات في نصف النهائي بمباراة الذهاب يوم 31 يوليوز ويوم فاتح غشت القادمين، وأن تكون مباراة الإياب بعد أسبوع فقط على أن يلعب نهائي دوري أبطال إفريقيا، يوم 28 غشت ويوم 23 منه بالنسبة لكأس الكونفدرالية.

وبالنسبة للسيناريو الثاني فقد اقترحت الكاف إجراء مباريات نصف النهائي إما يوم رابع أو خامس شتنبر القادم، على أن تلعب مباريات الإياب يوم 11 أو 12 من الشهر ذاته، فيما ستجرى المباراة النهائية لدوري الأبطال يوم 25 منه على أن تسبقها بيومين المباراة النهائية لكأس الكاف، علما أن الكاف لم يكشف هل ستلعب المباريات في دولة واحدة أو سيكون النظام كما المعتاد.