جريمة مروعة..اغتصبوا طفلة جماعيا وقتلوها وسرقوا أحد أعضائها لاستخدامها في السحر

عثر على جثة طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات، من قبل الشرطة الهندية، أمس الأربعاء 18 نونبر 2020، حيث تعرضت للإغتصاب الجماعي كما تم انتزاع رئتيها من أجل استخدامها في أعمال الشعوذة.

وحسب مصادر مطلعة، فالطفلة اختفت في ظروف غامضة في منتصف الشهر الجاري، ليتم العثور عليها مغتصبة ومقتولة، في ولاية أوتار براديش شمال البلاد، وبدت على جثتها آثار التعذيب، كما تم فتح صدرها، وسرقة رئتيها.

وأضافت ذات المصادر، أن الشرطة الهندية قالت أن رئتي الطفلة أزيلتا لأداء طقوس “السحر الأسود”، حيث يسود اعتقاد البعض أن  الرئتين تساعدان المرأة على إنجاب الذكور.

هذا، وقد تمكنت الشرطة الهندية من اعتقال شخصين اعترفوا بارتكابهما هذه الجريمة الشنعاء في حق الطفلة، كما ألقي القبض على زوجة أحدهما لتسترها على الجريمة وعدم إبلاغها الشرطة.