جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بأزرو

أمرت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بمدينة مكناس ، أمس الأربعاء، بوضع أربعة أشخاص يعملون في مجال البناء، تحت تدبيرالحراسة النظرية، في انتظار مثولهم أمامها، غدا الجمعة، على خلفية تورطهم في جريمة قتل راح ضحية لها أحد أصدقائهم، بحي ” تابضليت” بمدينة أزرو.
و جرت تفاصيل الواقعة خلال جلسة خمرية، بين أصدقاء، و كان الضحية عاملا يشتغل في مجال البناء، وقد تلقى ضربات متوافتة على مستوى الجسد، وصفت بالخطيرة.
وحسب شهود عيان فإن الضحية كان تظهر على أنحاء مختلفة من جسمه الضربات الخطيرة التي تلقاها، حيث كانت السبب في لفظ أنفاسه الأخيرة، بمجرد نقله إلى مستعجلات المستشفى الاقليمي بمدينة آزرو.
وقد أمرت النيابة العامة بنقل جثة الهالك على مستودع الأموات، لإحداث تشريح للجثة بغية معرفة السبب الأساسي للوفاة، في الوقت واصلت فيه الضابطة القضائية بالأمن الاقليمي تحرياتها وأبحاثها للوقوف على دوافع وأسباب هذه الجريمة التي وقعت في عز الحجر الصحي المعمول به ببلادنا لتجنب تفشي وباء كورونا المستجد، حيث تشير المعطيات الأولية أن هذه الجريمة قد تكون لها علاقة بخلاف تافه نشب بين الظنينين و الضحية خلال الجلسة الخمرية.