حكيمي مهدد بالعقوبة بسبب تضامنه مع فلويد

يواجه جادون سانشو وأشرف حكيمي، ثنائي بوروسيا دورتموند، خطر التعرض لعقوبة من الاتحاد الألماني لكرة القدم، خلال الأيام المقبلة.
 
ثنائي دورتموند احتفل في فوز الفريق على بادربورن (6-1) من خلال إظهار قميص كُتب عليه عبارة تطالب بالقصاص من الشرطي قاتل المواطن الأمريكي جورج فلويد.
 
كما فعل الأمر ذاته، الأمريكي وستون مكيني، لاعب شالكه، بينما اكتفى ماركوس تورام، مهاجم بوروسيا مونشنجلادباخ، بالإشارة للحادثة عبر الركوع والإنحاء بجسده على العشب، بتمثيل لحظة مقتل فلويد أسفل ركبة الشرطي.
 
من جانبه، فتح راينر كوخ، نائب رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، الباب أمام معاقبة ثنائي دورتموند ولاعب شالكه، بينما قد يفلت تورام من العقاب؛ بسبب عدم إشارته بشكل صريح للحادث.

وقال كوخ، في تصريحات أبرزها موقع “سبورت1”: “لجنة الرقابة ستهتم بهذه المسألة خلال الأيام القليلة المقبلة، وستدرس الأمر بعناية”.
 
ويهدف الاتحاد الألماني لتطبيق لوائحه، التي تمنع اللاعبين وكافة عناصر اللعبة من إظهار أي لافتات أو إشارات متصلة بالأمور السياسية.