مأدبة فطور على شرف رشيد تفاح بحضور الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين ولاعبين دوليين سابقين

في إطار الدعم المعنوي والانساني، والتضامن مع رشيد تفاح اللاعب السابق لنادي الوداد الرياضي لكرة القدم، وفرق مغربية عديدة، والذي يغالب المرض بالصبر والابتسامة والأمل، مستمدا من وقوف لاعبين، وفنانين، وفاعلين رياضيين، وصحافيي الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، روح الثقة والتماسك والتحدي، أقيمت مأدبة إفطار بمناسبة شهر رمضان الفضيل يوم الثلاثاء 14 ماي 2019، على شرف اللاعب، بحضور لاعبين دوليين سابقين وفاعلين جمعويين، والرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين ممثلة في عضوي مكتبها التنفيذي محمد بلعودي، وعبد الجليل قصبان.
وجاءت هذه الالتفاتة الإنسانية والتضامنية بمبادرة من السيد محمد بومهدي، العضو في نادي سبور بلازا.
وحضر مأدبة الإفطار الرمضاني، كل من محمد بنشريفة، وهشام الروك، ورشيد بركة، ورشيد العركوب، وبعض أصدقاء تفاح، الملتزمين بتقديم الدعم والمساندة لرشيد تفاح ليتمكن من مواصلة عملية العلاج.
وتميزت مأدبة الإفطار بأجواء حميمية ورائعة ومرحة.
وكانت مناسبة لاستحضار ذكريات بعض الطرائف الرياضية، والحديث عن مسار بعض اللاعبين، إلى جانب التطرق إلى مواضيع رياضية متنوعة، تعكس اهتمامات الحاضرين.
كما كانت المناسبة، فرصة تحدث فيها محمد بنشريفة، عن السر في تميزه بالتسديدات القوية، إذ أوضح أنه اكتسب المهارة من رشيد الداودي، الذي كان يتقن “لغة التسديد”، وتنفيذ ضربات الخطأ.
وتمنى الحاضرون الشفاء العاجل لرشيد تفاح، الذي حرص رغم معاناته الكبيرة مع المرض، على الحضور إلى بيت بومهدي، ليتقاسم لحظات الفرح مع زملائه ومحبيه.
وسبق للرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين أن نظمت مباراة تكريمية للاعب رشيد تفاح، بشراكة مع “سبور بلازا”، وبحضور عدد من قدماء لاعبي الوداد الرياضي، وعدد من الفنانين، والصحافيين.