بسبب فيديو السائحتين سائق “طاكسي” محكوم بالسجن

أصدرت غرفة الجنايات بمحكمة سلا المختصة في قضايا الإرهاب التابعة لمحكمة الاستئناف بالرباط، حكما ثانيا في قضية إمليل التي خلفت مقتل السائحتين الاسكندينافيتين.

وقضت هيئة المحكمة القضائية بإدانة ثلاثيني يشتغل سائق سيارة أجرة بمراكش، بثلاث سنوات حبسا نافذا، على خلفية متابعته بترويج الفيديو الذي يوثق عملية ذبح الضحيتين، مع سكان العمارة التي يقطنها بمراكش.

وكشفت التحريات بأن المتهم كان قد أرسل فيديو ذبح الضحيتين عبر مجموعة في “واتساب”، الأمر الذي نتج عنه استنكار من طرف بعض الجيران بعد فور توصلهم بالتسجيل، الأمر الذي جعله يتصل برئيس المجموعة، ليعتذر له ويعترف بأنه لم يكن يعلم بأن الفيديو يتعلق بعملية ذبح السائحتين، مؤكدا على أنه ضج الأعمال الإرهابية، باعتبارها مخلفة للشريعة الإسلامية، يضيف المصدر.