خريبكة: شفاء أول مصاب بكورونا

غادر يومه الخميس، شاب في سن 33 يومه المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة. ويتعلق الأمر برجل ينحدر من مدينة وادي زم، تماثل للشفاء التام كما بينت مختلف التحاليل المخبرية اللازمة التي أثبتت خلوه من فيروس كورونا المستجد. وكان الأخير أصيب عقب مخالطته لشقيقه المصاب القادم من إسبانيا. وتبعا لذلك بات الشاب أول مصاب بكورونا يتماثل للشفاء على مستوى الإقليم والحالة الثالثة على مستوى الجهة.

وتوفعت مصادر طبية الإعلان في الأيام القليلة المقبلة عن شفاء أخرى بنفس المستشفى الإقليمي، على اعتبار أنها توجد حاليا في طور التأكيدات المختبرية اللازمة.