محاولة إيقاف دراجة بمراكش تنتهي بإرسال صاحبها بين الحياة والموت إلى المستعجلات

شهد حي المحاميد 9 التابع لمقاطعة المنارة مراكش، الليلة الماضية، حادثة سير انتهت بإرسال صاحب دراجة نارية بين الحياة والموت إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس.
وحسب مصادر موقع الأنباء تيفي، فقد إضطر شرطي بأحد السدود الأمنية بحي المحاميد 9، إلى الاستعانة بإحدى شارات المرور الحديدية لإجبار دراجتين ناريتين على التوقف بعدما كانت متجهتين صوب الشرطي وزميله بسرعة كبيرة، وهو الشيء الذي أدى إلى إصطدام إحدى الدراجتين بالشارة ليرتطم صاحبها بالأرض، وذلك بشكل قوي ادى إلى إصابته على مستوى الرأس.
هذا، وفور علمهم بالواقعة، انتقل عدد من العناصر الأمنية إلى عين المكان، فيما حلت سيارة الإسعاف من أجل نقل المصاب نحو المستعجلات وذلك وسط صدمة رجال الأمن، وخاصة المتسببين في الحادث.