الرئيس الجديد لفريق البام بمجلس المستشارين يتأسف على إغلاق الملاهي مبكرا بمراكش

تأسف المستشار البرلماني عادل بركات خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي انعقدت اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، على الوضع الذي آلت إليه مدينة مراكش بسبب القيود التي فرضت عليها من أجل محاصرة الوباء بها، والتي أدت إلى انهيار السياحة بها بشكل تام.

ومن بين تلك الإجراءات والتدابير التي أشار إليها عادل بركات في سؤاله، مواقيت إغلاق المقاهي والمطاعم والملاهي الليلية.. مبكرا بمدينة مراكش، وهو الشيء الذي لن يتماشى وإعادة انتعاشة النشاط السياحي بهاته المدينة التي يعشق زوارها ليلها أكثر من نهارها، وبالتالي إن تم إغلاق تلك الأمكنة مبكرا لن يجد السائح مكانا يمضي فيه أوقاته الليلية، وهو الشيء الذي سيؤثر بشكل على السياحة رغم فتح الحدود في وجه الحمراء.

وأشار المتحدث، إلى أنه ما من تفسير لتقليص مواقيت عمل تلك الأمكنة، وأن إغلاقها أو تركها مفتوحة لن يغير اي شيء من إنتشار الفيروس الذي ينبغي أن نتعايش معه على غرار دولة فرنسا التي تعيش حياتها بالشكل العادي متعايشة مع الوباء.

وتجدر الإشارة إلى أن عادل بركات، تم اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، الإعلان عن انتخابه رئيسا لفريق الأصالة والمعاصرة بهاته الغرفة.