الرعاية الإلاهية تنقذ 8 أشخاص رغم مخالطتهم لرضيع مصاب بكورونا لأيام بالجديدة

كشف معهد باستور المختص بتحاليل الكشف عن فيروس كورونا المستجد خلو 8 أشخاص من المرض رغم أنهم خالطوا طفل رضيع أكتشف أنه حامل لـ”كوفيد 19″.

وقررت السلطات المحلية بمدينة الجديدة إجراء فحوصات لثمانية افراد من أسرة تتحدر من الجديدة وتم حجزهم في المستشفى الإقليمي بالمدينة ذاتها بعدما تبين أن الرضيع الذي يوجد مع الأسرة مصاب بالفيروس.

ورغم أن أفراد الأسرة تنابوا على حمل الرضيع لمدة أيام وكانت تحوم الشكوك أن أحد أفراد الأسرة هو من نقل الفيروس للطفل تفاجئ أطباء بالمستشفى بعد توصلهم بنتائج الفحوصات التي أجريت على الأفراد الثمانية بعدما اكتشفت أن جميعها سلبية.

ورجحت المصالح الطبية بمدينة الجديدة إلى كون الرضيع انتقل له فيروس كورونا بعدما تم نقله إلى مدينة الدار البيضاء لتلقيه العلاج في وقت سابق.

ويتحدر الطفل والأسرة من دوار الدحوش بجماعة مولاي عبد الله التابعة لمدينة الجديدة.