الكعبي.. حمد الله أخي الأكبر

كشف المهاجم المغربي أيوب الكعبي، لاعب فريق هيبي الصيني، حقيقة الصورة التي نشرها أمس السبت، والتي أثارت جدلا واسعا، خاصة أنها تُرجمت في سياق السخرية من زميله المستبعد من المنتخب المغربي، عبدالرزاق حمدالله.

ويظهر الكعبي في الصورة، وهو يضحك رفقة قائد المنتخب المغربي المهدي بنعطية، وأمامهما يبدو حمدالله متجهما، خلال تدريبات أسود الأطلس.

وقال الكعبي عبر حسابه على موقع تويتر: “لم يكن للصورة أي بعد، فقط لقطة عفوية في التداريب… حمد الله أخي الأكبر… الله يهدي الجميع”.


وكان حمد الله قد أثار جدلا كبيرا، بعد أن غادر معسكر المنتخب المغربي، ورفض الكشف عن حقيقة رحيله، في حين أكدت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في بيان رسمي لاحق، إصابة هداف النصر السعودي، إلا أن الأخير رد بفيديو ظهر خلاله وهو يجري تدريبات بدنية، ليؤكد أنه بحالة صحية جيدة.

وكشفت مصادر ظروف مغادرة حمد الله لمعسكر الأسود نتيجة شعوره بالعزلة وعدم الترحيب به من طرف بعض اللاعبين، وهو ما تأكد لاحقا على عكس ما جاء في بيان الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.