بالتفاصيل: مصرع موظف جماعي تناول الفياغرا من أجل قضاء نهاية الأسبوع مع عشيقته بمراكش

لقي موظف جماعي مصرعه، وذلك إثر إصابته بنوبة قلبية أثناء ممارسته الجنس مع عشيقته داخل منزل بأولاد الݣرن بعمالة مراكش.
وقالت مصادر موقع الأنباء تيفي، أن المعني بالأمر تناول أقراص الفياغرا يوم الجمعة الماضي، من أجل قضاء نهاية هذا الأسبوع مع عشيقته، إلا أن ذلك أثر على دقات قلبه، ليصاب بنوبة قلبية انهت حياته بعد دقائق من وصوله مستعجلات المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمدينة مراكش.
هذا، وقد تم نقل جثة المعني بالأمر نحو مستودع الأموات، فيما فتحت مصالح الأمن بحثا في ظروف وملابسات الواقعة.
وتجدر الإشارة إلى أن موقع الأنباء تيفي، نشر يوم أمس الأحد، خبر هاته الواقعة التي نزلت كالصاعقة على أسرة هذا الموظف الجماعي بإقليم الحوز ضواحي عاصمة النخيل.