بودريقة يبلغ الرجاء باستحالة حضوره جلسة التأديب وهذا هو السبب

أبلغ مفوض قضائي، نيابة عن الرئيس السابق للرجاء الرياضي، محمد بودريقة، أن الأخير يستحيل حضوره اليوم بمقر النادي، أمام المكتب الكتب المديري للفريق “الأخضر”، للاستماع إليه في جلسة تأديب بخصوص المكالمة المسربة التي أثارت جدلا في الأيام القليلة الماضية.

وحسب الإنذار المرسل من المفوض القضائي إلى إدارة الرجاء الرياضي، فبودريقة لم يتوصل بإشعار قانوني بخصوص استدعائه للمثول أمام المكتب المديري، وأنه لم يعلم بالموضوع سوى عن طريق بعض المنابر الإعلامية واتصالات بعض الإعلاميين.

وأضاف الإنذار أن التاريخ المحدد لجلسة الاستماع (اليوم على الساعة الخامسة مساء بمقر النادي) لم يراع قرار الحكومة القاضي بتمديد فترة الحجر الصحي إلى العاشر من يونيو.

وزاد “حيث أنكم أغفلتم بلاغات رئاسة النيابة العامة المعممة على الوكلاء العامين ووكلاء الملك بربوع البلاد، والتي تحثهم على الصرامة في معالجة قضايا خرق الحجر الصحي، تنفيذا للقانون الجنائي الذي يدين كل مخالف للحجر بعقوبة سالبة للحرية.. فإني أخبركم باستحالة حضور موكلي أمام مكتبكم في الموعد المحدد في البلاغ المنشور بوسائل الإعلام”.