خطير.. الكشف عن إصابة سائقين في الجديدة بكورونا وأحدهما لازال ينقل المواطنين منذ أسابيع

خضع مجموعة من سائقي سيارات الأجرة بمدينة الجديدة إلى اختبارات تحليلات من أجل الكشف عن إصابتهم بفيروس كورونا المستجد وقد تم بعث عيناتهم إلى معهد باستور بمدينة الدار البيضاء.

وجاء القرار من طرف السلطات المحلية التي حاولت إجراء تحاليل مخبرية استباقية لسائقي سيارة الأجرة في المستشفى الإقليمي بالجديدة وبعث العينات إلى باستور هذا الأخير الذي أرسل الرد النهائي اليوم.

وكشفت التحليلات عن إصابة شخصين بفيروس كورونا أحدهما سائق سيارة أجرة كبيرة والأخر سائق سيارة أجرة صغيرة.

وتفاجئ جميع السائقين بعدما تبين لهم أن سائق سيارة الأجرة الكبيرة لا زال يمارس مهامه لحدود الساعة بشكل عادي كما أنه يشتغل على خط سير في قلب مدينة الجديدة مما يجعله لوحده يمثل خطرا على حياة عدد من المواطنين.