مخالف لحالة الطوارئ الصحية يكسر ساعد شرطي

أصيب شرطي بكسر في ساعده الأيسر, اأول أمس، بفعل شراسة أحد المخالفين لقانون الطوارئ المطبق ببلادنا، تصديا لجائحة وباء “كورونا”،منذ 16 من مارس المنصرم.
وأصيب رجل الأمن عند مجموعة محاولته لإيقاف شخص خرق الحجر الصحي ،يومه الإثنين، إذ كان هذا الأخير بصدد تصفيده لوضع داخل سيارة الأمن الوطني ،لكن أمام مقاومة الموقوف العنيفة، ليتسبب في كسر ساعد الشرطي.
وتم نقل رجل الأمن برتبة مقدم رئيس يعمل بالمنطقة الأمنية لسيدي بنور، إلى المستشفى الإقليمي بالمدينة ذاتها، وأكد فحص باﻷشعة إصابته بكسر في ساعده الأيسر، وسلمت له شهادة حددت مدة العجز بها في 35 يوما.
وبتعليمات من وكيل الملك تم وضع المتهم تحت تدبير الحراسة النظرية، لتحقيق معه في المنسوب إليه.
و تجذر الإشارة ، أن الأجهزة الأمنية بسيدي بنور أوقفت منذ تطبيق قانون الطوارئ، ما مجموعه 1300 مخالف، قدم 500 منهم في حالة اعتقال، و800 في حالة سراح.