مغني راب فرنسي يفر إلى المغرب بعد تعرضه لهجوم

أفادت مصادر إعلامية فرنسية أن مغني الراب الفرنسي من أصل كونغولي ، نيسكا ، قد فر إلى المغرب بعد تعرضه لهجوم من قبل صهره السابق.

وأشارت ذات المصادر أن صهر المغني قام بالهجوم عليه بعد أن أفرج عن أغنيته الأخيرة “criminel” مما دفع “نيسكا” إلى تقديم شكوى واللجوء إلى المغرب بينما هدأ الوضع.

وأضافت المصادر نفسها، أن هذا الهجوم راجع إلى عدم احترام أخت شقيق زوجته السابق التي رزق منها نيسكا بطفلان.

ولم تكن المرة الأولى التي تحدث فيها المغني بشكل غير لائق عن أم طفليه، الشيئ الذي لم يعد شقيقه السابق قادرا عن تحملها.