تابعونا على:
شريط الأخبار
اجتماع تشاوري حول تعزيز التعاون الاقتصادي بين المغرب وبوركينا فاسو سرقة 37 مليون سنتيم من داخل وكالة بنكية مغربيان يفوزان بميداليتين فضيتين بالألعاب المتوسطية نسبة النجاح في البكالوريا بمعاهد المنظمة العلوية لرعاية المكفوفين تبلغ 97,26 في المائة حجز كمية من الماحيا عقب إيقاف مبحوث عنه على الصعيد الوطني الحموشي يُؤشّر على لائحة جديدة من التعيينات في مناصب المسؤولية صديقي: الظروف المناخية الحالية لم يعرفها المغرب منذ 40 سنة المنتخب المغربي لأقل من 18 سنة يتوج بالبرونزية بعد فوزه على نظيره التركي البرازيلي باكيتا ينفي توصله بعرض من الرجاء إطلاق خط جوي مباشر يربط مراكش بفونشال البرتغالية الانتخابات تشتعل مرة أخرى بالحسيمة وحزب الوردة يدخل على الخط مجلس الأمن الدولي ينشر رد السفير عمر هلال على نظيره الجزائري الجامعة تضمن مليون دولار من الكاف بنك اليسر يطلق منتجه الجديد “تكافل اليسر” وزير خارجية سنغافورة يشيد بجهود المغرب في إطار مخطط الحكم الذاتي+ فيديو المغرب يقاضي صحافي إسباني بسبب “بيغاسوس” بنكيران يتهم أخنوش بانتهاز “فرصة” لمنح رشاوي للمدونين هيفتي ومساعد خاليلوزديتش في اجتماع طارئ للفيفا أوزين يستفسر وزيرة الانتقال الطاقي عن مآل مصفاة “لاسامير” خبير يحث على التقيد بالتدابير الوقائية ضد كورونا خلال أيام العيد

مجتمع

دراسة: التراجع عن الوعود السياسية أثناء الحراك جعل المغاربة ينزلون إلى الشارع ثانية

06 مايو 2019 - 18:14

كشفت دراسة تحت عنوان “خليه يريب: حملة المقاطعة وتمكين دور المواطن العادي”، التي صدرت عن المعهد المغربي لتحليل السياسات، أن التراجع عن تنفيذ الوعود السياسية الناتجة عن الحراك المغربي لسنة 2011 دفعت المواطنين إلى الإحباط، الأمر الذي جعلهم ينزلون إلى الشارع مرة أخرى.

وأشارت الدراسة إلى أن حملة مقاطعة المنتجات المغربية، تعبر عن صرخة الطبقة المتوسطة التي ترى أن مصالحها ومُقدراتها قد تم التلاعب بها من طرف النخب الاقتصادية والسياسية الجشعة.

 وأكدت على أنه في العقدين الماضيين، تكاثرت أعباء السياسات الحكومية المتخذة على كاهل الطبقة الوسطى خصوصا فيما يخص خدمات التعليم والصحة.

وأفادت الدراسة أن سياسة الهيمنة على المشهد السياسي التي ينهجها النظام المغربي، أدت إلى خلق فراغ سياسي واضح خصوصا بعد مقتل محسن فكري، وعزل بن كيران.

وأضافت الدراسة أن نهج النظام في إفراغ الأحزاب السياسية من مشروعيتها السياسية، جعل القصر بدون غطاء يحميه من الإحباط المتزايد من طرف المواطنين.

وحسب الدراسة فإنه “أمام التصدي الصلب والحازم للسلطات المغربية في وجه المتظاهرين في الشارع، اختار المقاطعون تغيير استراتيجيات الاحتجاج وذلك باعتمادهم وسائل أخرى كرفض التعاون وحملات المقاطعة الاقتصادية”، معتبرة أن “كل هذه الاستراتيجيات الجديدة، شكلت وسائل قوية للمقاومة والاحتجاج ضد السلطوية، كما مكنت المواطنين العاديين من لعب أدوار فعالة في التغيير عبر اعتمادهم رفض التعاون والانصياع، واسترجاع استقلاليتهم الذاتية وحريتهم في اختيار المنتوجات الاستهلاكية التي يودون استهلاكها”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سياسة

صديقي: الظروف المناخية الحالية لم يعرفها المغرب منذ 40 سنة

للمزيد من التفاصيل...

الانتخابات تشتعل مرة أخرى بالحسيمة وحزب الوردة يدخل على الخط

للمزيد من التفاصيل...

أخبار العالم

روسيا تعلن سحب قواتها من جزيرة زميني لتسهيل صادرات الحبوب من أوكرانيا

للمزيد من التفاصيل...

صلاح عبد السلام..الرجل الذي مازال يثير الجدل في فرنسا

للمزيد من التفاصيل...

مال و أعمال

اجتماع تشاوري حول تعزيز التعاون الاقتصادي بين المغرب وبوركينا فاسو

للمزيد من التفاصيل...

إطلاق خط جوي مباشر يربط مراكش بفونشال البرتغالية

للمزيد من التفاصيل...

أخر المستجدات

اجتماع تشاوري حول تعزيز التعاون الاقتصادي بين المغرب وبوركينا فاسو

للمزيد من التفاصيل...

سرقة 37 مليون سنتيم من داخل وكالة بنكية

للمزيد من التفاصيل...

مغربيان يفوزان بميداليتين فضيتين بالألعاب المتوسطية

للمزيد من التفاصيل...

نسبة النجاح في البكالوريا بمعاهد المنظمة العلوية لرعاية المكفوفين تبلغ 97,26 في المائة

للمزيد من التفاصيل...

حجز كمية من الماحيا عقب إيقاف مبحوث عنه على الصعيد الوطني

للمزيد من التفاصيل...

الحموشي يُؤشّر على لائحة جديدة من التعيينات في مناصب المسؤولية

للمزيد من التفاصيل...

صديقي: الظروف المناخية الحالية لم يعرفها المغرب منذ 40 سنة

للمزيد من التفاصيل...

المنتخب المغربي لأقل من 18 سنة يتوج بالبرونزية بعد فوزه على نظيره التركي

للمزيد من التفاصيل...